الحدث العربى والدولى

وفاة لارش فيلكس صاحب الرسوم المسيئة “للنبى محمد” فى حادث بشع

 

متابعة/ هناء محمود

 

لقى رسام الكاريكاتير السويدي، لارش فيلكس، صاحب الرسوم المسيئة لخاتم الأنبياء سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم، مصرعه في حادث مروري، مساء الأحد، توفى على إثره في الحال عن عمر ناهز 75 عامًا.

وذلك حسبما أفادت إذاعة “بي بي سي” البريطانية، وقع حادث لارش فيلكس برفقة ضابطين يقومان بحراسته الشخصية منذ عام 2007 ، خوفاً عليه بعد تعرضه لمحاولتي إغتيال سابقاً، بسبب نشره رسوم مسيئة للرسول محمدصلى الله عليه وسلم

تفاصيل مصرعه:

وكشفت وسائل إعلام بريطانية تفاصيل الحادث المروع، حيث أكدت أن سيارة الرسام السويدي إصطدمت بشاحنة نقل ضخمة في إحدى طرق السويد، وسرعان ما إشتعلت النيران في السيارتين، مما أسفر عن وفاة صاحب الرسوم المسيئة للرسول محمدعليه الصلاة والسلام، ونقل سائق الشاحنة إلى المستشفى مصابًا بجروح خطيرة.

وأضافت إذاعة “بي بي سي” البريطانية، أن المدعي العام في السويد فتح تحقيقًا في الحادث بعد وقوعه مباشرةً لكشف ملابساته، ومن ناحية أخرى، نعى رئيس الشرطة الوطنية، أندرس ثورنبرج، وفاة صديقه الحارس الشخصي لرسام الكاريكاتير السويدي، لارش فيلكس صاحب الرسوم المسيئة للرسول محمد، حيث قال: “ببالغ الأسى والحزن تلقيت نبأ وفاة زميلنا ورجل الأمن لدينا بعد ظهر اليوم”.

وكان رسام الكاريكاتير السويدي، لارش فيلكس صاحب الرسوم المسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم كان قد تعرض لمحاولات إغتيال كثيرة كشفت عنها الأجهزة الأمنية؛ وذلك إنتقاما منه بسبب الرسوم المسيئة للرسول، مما إضطره يعيش تحت حماية الشرطة لأكثر من 14 عام.

ومن أبرز الإغتيالات التي لاحقت رسام الكاريكاتير السويدي، لارش فيلكس، صاحب الرسوم المسيئة للرسول محمد صلى الله عليه وسلم.

تهديدات الصومال:

حيث كشف “فيلكس” عن تلقيه تهديدات مصدرها الصومال، لذا حذرته أجهزة الإستخبارات السويدية “سابو”، من التواجد هناك؛ لأن هذا خطر كبير، وخوفاً من إغتياله بأي وقت.

مكافأة تنظيم القاعدة لقتله:

فقد إعتقلت السلطات الأيرلندية 7 أشخاص (4 رجال، و3 نساء) في عام 2010، وذلك بعدما إشتبه بتورطهم في التخطيط لإغتيال الرسام “فيلكس”، حيث وضع تنظيم القاعدة مكافأة بقيمة 100 ألف دولار لكل من يتمكن من قتله.

جهاد جين:

قضت محكمة أمريكية بالسجن 10 أعوام على فتاة أمريكية معروفة باسم “جهاد جين” عام 2014، بتهمة التآمر لإغتيال الرسام السويدي لارش فيلكس، ومحاولة تجنيد مقاتلين عبر الإنترنت لإرتكاب عمليات إرهابية لإغتياله في الخارج.

محاولة إغتيال في كوبنهاجن:

فقد تعرض “فيلكس” صاحب الرسوم المسيئة للرسول، لمحاولة إغتيال، في فبراير 2015، وذلك أثناء تواجده في مقهى للمشاركة بندوة في كوبنهاجن، مما أسفر عن مقتل منفذ الحادث على يد رجال الشرطة، وتبين فيما بعد أنه شاب يدعى عمر عبدالحميد الحسين من مواليد الدنمارك، وكان يبلغ من العمر 22 عامًا.

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى