الصحة والمراة والجمال

هانى عبد الجواد يجرى جراحة ناجحة لفتاة إماراتية رفضتها ألمانيا

متابعة/ رنا جيرة الله 

قال الدكتور هاني عبد الجواد استشاري جراحة العمود الفقري للأطفال والكبار، إنه أجرى جراحة ناحجة لفتاة إماراتية تدعى «هند» تعاني من اعوجاج في العمود الفقري، وهو ما كان يؤثر على تنفسها إذ كانت قدرة التنفس لديها 43% فقط.

فشل العلاج في أكبر بلاد العالم

وأضاف عبد الجواد، في مداخلة هاتفية ببرنامج الستات مايعرفوش يكدبوا على قناة cbc: «حالة هند كانت في منتهى الخطورة، أهلها حاولوا علاجها في بلدان عديدة مثل أمريكا وألمانيا للبحث عن حلول، ولكن حالتها كانت في منتهى الخطورة وكل الآراء أكدت أنها إذا خضعت لجراحة تموت على الفور أو تصاب بشلل”.

وتابع أنه لم يجازف بها عندما أجرى لها الجراحة: «أهل هند جاءوا لي عندما علموا بأنني أجري جراحات خطيرة، ولكنني لم أجازف بحياة مريض».

وواصل: «حالتها كانت خطيرة وميتعملهاش عملية، ولكن كان عندي إحساس داخلي بأني أطلع بها كويسة، ومن المعطيات شفت أني ممكن أقدر أساعدها».

وأكد أن وزنها كان 37 كجم، وبالتالي لم تكن تحتمل العملية، وكان الأمر معقدا: «قلت للأهل على الخطورة كلها، لكن ربنا أكرمنا بأكثر مما كنا نحلم، وما حدث كان كرما من الله».

وأجرى الطبيب المصري هاني عبد الجواد، استشاري جراحة العمود الفقري للأطفال والكبار، جراحة أعاد بها الأمل والحياة لفتاة إمارتية تبلغ من العمر 18 عامًا، رغم أن الأطباء الألمان أكدوا لأسرتها استحالة إجراء عملية لها؛ لأنها تعاني من اعوجاج شديد في عمودها الفقري.

https://m.youtube.com/watch?v=CDb5BGRzEOE&feature=emb_logo

هذا وقد حصل الدكتور هاني عبد الجواد علي العديد من زمالات جراحة العمود الفقري من جامعة مونتريال بكندا و مؤسسة كليفيلاند للعمود الفقري بامريكا للتدريب علي احدث ما توصل اليه العلم بجراحه العمود الفقري للاطفال و الكبار

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى