التعليم والتكنولوجيا

رئيس جامعة عين شمس يفتتح المؤتمر العلمي الثالث عشر لكلية الزراعة تحت عنوان “نحو استغلال أمثل للموارد المتاحة”

كتبت / سماح احمد

افتتح أ.د.عبد الوهاب عزت رئيس جامعة عين شمس فعاليات المؤتمر الثالث عشر لبحوث التنمية الزراعية الذى تنظمه كلية الزراعة بالجامعة بعنوان “نحو استغلال أمثل للموارد المتاحة” ، بحضور كلًا من أ.د.محمد عبد التواب نائب وزير الزراعة لشئون استصلاح الأراضي ، أ.د. سيد خليفة نقيب الزراعيين ، أ.د. شوقي محمود سليم القائم بأعمال عميد الكلية ، ا.د.أحمد جلال وكيل كلية الزراعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة ، أ.د. أيمن فريد أبو حديد، وزير الزراعة الأسبق ولفيف من أعضاء هيئة التدريس و الباحثين بالجامعات المصرية و العربية .
مؤكدًا على أن العلم ليس مجرد تلقين الطلاب عدد من النظريات العلمية فقط ؛ و إنما الجامعات المصرية تتحمل على عاتقها مسئولية إجراء الأبحاث التطبيقية للمشكلات التى تعانى منها الدولة و الخروج منها بنتائج لتصبح بمثابة نقطة مضيئة لصانعى القرار في الدولة ، مشيرًا إلى أن مصر تعانى من زيادة سكانية سنوية تصل نسبتها إلى 2,6% وبالتالي حاجتنا إلي الموارد تزيد كل عام.
بينما أشار أ.د.محمد عبد التواب نائب وزير الزراعة لشئون استصلاح الأراضي على أن الوزراة استطاعت إستصلاح 2.4 من الأراضي الزراعية خلال الفترة الماضية ، مشيرًا إلى أن الإستغلال الأمثل للموارد المتاحة سواء البشرية أو الزراعية هو الاتجاه الذي تسير علي خطاه البلاد في الفترة الحالية، الأمر الذي أصبح يحتاج إلى تكاتف كافة المؤسسات الحكومية و الأهلية لتحقيقه ؛ و تأتى على رأس تلك المؤسسات الجامعات المصرية بإعتبارها منبر العلماء و الباحثين الذين يقدمون أبحاثهم و دراساتهم الميدانية لصانعي القرار ؛ حتى نتمكن من تحقيق الأمن الغذائي للمواطن المصري على المستوى الزمنى القريب و البعيد .
و شدد أ.د.سيد خليفة نقيب الزراعيين على أن قطاع الزراعة في مصر لازال بخير ؛ حيث أنه القطاع الوحيد الذي لم يتوقف إنتاجه على مدار الست سنوات السابقة فى ظل كل الأزمات التى مرت بها البلاد ، مشيرًا إلى أن مصر هي الأولي في إنتاج الأرز والقمح و الذرة والخامسة فى إنتاج قصب السكر .
و شدد على أن ما نعانى منه اليوم هو بسبب السكانية في مصر والتي تتزايد بنسبة 2.6 سنويًا ، وليس بسبب ضعف الإنتاج الزراعي المصري والذى لا تزال الدولة بكافة قطاعاتها المعنية تسعى إلى التوسع فى مساحة الرقعة الزراعية بشكل أفقى و رأسى على مستوى القطر المصري .
و خلال كلمته أكد أ.د. شوقي محمود سليم القائم بأعمال عميد كلية الزراعة ووكيل الكلية لشئون الدراسات العليا و البحوث على أن المؤتمر يستهدف مناقشة مسألة قومية تتعلق بتحقيق الأمن الغذائي للمواطن المصري ؛ خاصة في تلك المرحلة الحرجة من عمر وطننا ، و تأتى في مقدمتها إستكشاف أفاق تطوير و إستخدام التكنولوجيا الحيوية لزيادة الإنتاج الزراعي و الصناعي ، كذلك دراسة التغيرات المناخية و علاقتها بالإنتاج الزراعي في مصر ، بالإضافة إلى الإطلاع على الجديد في مجال الأسمدة و المبيدات الحشرية الإقتصادية و مردودها على جودة الإنتاج . وأشار أ.د.أحمد جلال وكيل كلية الزراعة لشئون خدمة المجتمع و تنمية البيئة بجامعة عين شمس على أن مصر تتميز بغزارة الإنتاج الزراعي و سوء التوزيع و الإستغلال الأمثل لإمكانياتها الزراعية وفق ما تمتلكه من مقومات قادرة على سد الفجوة الغذائية على مر التاريخ ، و لذلك فإن بيت العلم الزراعي بجامعة عين شمس دائمًا ما يبحث عن حلول جذرية للمشكلات التى تواجه مصر من خلال الأوراق البحثية المقدمة من الباحثين المصريين .
و على هامش فعاليات الجلسة الإفتتاحية لفعاليات المؤتمر الذى يستمر على مدار الثلاث أيام تم افتتاح معرض للمنتجات الغذائية لكلية الزراعة .

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى