اخبار المحافظات

المجالس المحلية ودورها الرقابى والتنموية بمركز اعلام المحلة

كتب / ايهاب زغلول

نظم مركز إعلام المحلة الكبرى بالتنسيق والتعاون مع رئاسة مركز ومدينة المحلة الكبرى ندوة إعلامية تحت عنوان “انتخابات المجالس المحلية …المشاركة وكيفية الاختيار ” وذلك بقاعة الشعب وحاضر فيها الدكتور أحمد الشناوى أستاذ النظم السياسية والقانون الدستورى بكلية الحقوق جامعة طنطا
دارت الندوة حول تحديد مفهوم الإدارة المحلية والتفريق بينها وبين الحكم المحلى حيث يوجد تداخل كبير بينهما ، حيت أن الإدارة المحلية تتمثل فى اللامركزية الإدارية أما الحكم المحلى فيتمثل فى اللامركزية السياسية .
وعن مواد الدستور التى حددت كافة الأبعاد المنظمة للمحليات والمجالس المحلية تحدث الشناوى عن الشروط الواجب توافرها فى الشخص لكى يصلح للترشح وهى أن يكون مصريا وأن يتجاوز سنه واحد وعشرون عاما وأن يكون قد أمضى مدة خدمته العسكرية وأن يكون قد اجتاز مراحل التعليم الأساسى .
وعن النسب التمثيلية للمجالس المحلية قال الشناوى أن الدستور أعطى الشباب 255% من عدد المقاعد بالمجالس وكذلك المرأة ، على ألا تقل نسب تمثيل العمال والفلاحين عن 50% ونسب تمثيلية مناسبة للأقباط وذوى الإعاقة كما نص على ذلك الدستور .

وعن أهمية المجالس المحلية أكد الشناوى على أنها البوابة الرئيسية للقضاء على الفساد و اللبنة الأولى للعمل السياسى لمن أراد أن يتعمق فى هذا المجال ، ومشاركة للقاعدة الكبيرة من الجمهور فى عملية صناعة القرارات ، وكما أكد الشناوى على المشاركة فى الانتخابات المحليات القادمة لاختيار أفضل العناصر التى تمثلهم لقيادة المرحلة القادمة والتى تتطلب التكاتف لمحاربة ومواجهة الفساد المستشرى فى معظم المؤسسات الحكومية لضمان وصول الخدمات والحقوق للمواطنين والمتمثلة فى الصحة والتعليم وفرص العمل من خلال انتخاب مجالس محلية قادرة على تحقيق مطالب وطموحات الشعب ، مؤكداً على نزاهة الانتخابات المحلية القادمة والتى كفلها الدستور .

أدار اللقاء جلال أبو النصر ومحمد الشناوى الإعلاميان بمركز إعلام المحلة الكبرى بحضور سمير مهنا مدير إعلام وسط الدلتا وأبوالنجا نافع مدير الشئون الإدارية بمركز ومدينة المحلة الكبرى ولفيف من أهالى المركز والمدينة

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى