اخبار الحوادث

الاعدام شنقا لسائق وتباع لقتلهم ربة منزل وسرقتها بطوخ

كتب-أحمد فهمى

 

قضت محكمة جنايات بنها، الدائرة السادسة، برئاسة المستشار السيد هاشم الصادق، رئيس المحكمة، وعضوية المستشارين محمد حليم خيرى، وناجى نصر هلال نصر هلال، وخالد على إبراهيم على، وأمانة سر محمد فرحات، بإحالة أوراق  سائق وتباع علي سيارة نقل لفضيلة مفتي الجمهورية لإبداء الرأي الشرعي في إعدامهم، لاتهامهم بقتل ربة منزل بدائرة مركز شرطة طوخ، وحددت جلسة 16 أغسطس المقبل للنطق بالحكم.

وتضمن أمر الإحالة الخاص بالقضية رقم 1647 لسنة 2019 جنايات طوخ، والمقيدة برقم 105 لسنة 2019 كلى شمال بنها، أن المتهمين “عبد الله أ أ”، 34 سنة، سائق، و”سعيد ع م”، 40 سنة، تباع على سيارة نقل، قتلا المجني عليها “فريال إ م”، عمدا مع سبق الإصرار والترصد، بأن بيتا النية وعقدا العزم على ذلك، وتوجها إلي مسكن المجني عليها والذي أيقنا سلفا تواجدها فيه، وتربصا بها، بأن ذهب المتهم الأول إلى منزلها بعد تيقنه بتواجدها بمفردها داخل المنزل وبحوزته مظروفا بريديا مدون عليه اسم نجلها.

وتابع أمر الإحالة، أن المتهم الأول دلف إلى منزل المجني عليها بعد أن أوهمها وجود علاقة صداقة بينه وبين نجلها، وما أن ظفر بها حتى قام بدفعها أرضا وكال لها عدة ضربات على رأسها مستخدما أدوات “طاسة مطبخ وسيخ حديد صغير”، قاصدا من ذلك قتلها وإزهاق روحها، فأحدث إصابتها الموصوفة بتقرير الصفة التشريحية والتي أودت بحياتها علي النحو المبين بالتحقيقات، كما أنه فى ذات الزمان والمكان سرق المنقولات المبينة وصفا وقدرا بالأوراق والمملوكة للمدعو “ناصر ع ن”، وذلك علي النحو الوارد بالأوراق.

واستطرد أمر الإحالة، أن المتهم الثاني اشترك مع المتهم الأول وذلك بطرق التحريض والاتفاق والمساعدة على ارتكاب الجرائم موضوع التهم السابقة، حيث قام باصطحابه إلى منزل المجني عليها وقام برصد المنزل وكذا تحركات المجني عليها قبل ارتكاب الواقعة، وقام بتحديد كيفية الدخول إلى المنزل وانتظره حتى انتهى من جريمته وانصرفا معا فتمت تلك الجريمة بناءا على هذا التحريض وذلك الاتفاق وتلك المساعدة.

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى