اخبار الحوادث

احالة 37 امين شرطة للتحقيق ونقل 50 لرفضهم العمل بجنوب سيناء

كتب / هانى عبدالسلام

قال اللواء احمد كامل ، مدير امن جنوب سيناء ، عبر تصريحات صحفية له اليوم الخميس، أن 95 % من قوة أمناء الشرطة بالمحافظة لم يعترضوا على العمل الجديد بالمديرية والتزموا بالعمل حرصًا منهم على المنظومة الأمنية نظرًا للظروف التى تمر بها البلاد، مؤكدًا أن 5% فقط اعترضوا على القرار، وحرضوا زملائهم للاعتراض على القرار والإضراب عن العمل، وتم اتخاذ الإجراءات القانونية ضدهم بعض أن فشلت كافة محاولات التفاوض معهم.

حيث أعلن اللواء أحمد كامل عن انتهاء أزمة أمناء الشرطة بالمحافظة، موضحًا أنه تم اتخاذ قرار بنقل 50 أمين شرطة من الرافضين لتنفيذ قرار العمل لمدة 20 يومًا وراحة 10 أيام، بدلًا من 15 يوم عمل ومثلهم راحة، بالإضافة إلى إحالة 37 أمين شرطة آخر للتحقيق.

وتقدم مدير الأمن بالشكر لجميع أمناء وأفراد الشرطة الذين استجابوا للقرار ولم يضربوا عن العمل، مشيرًا إلى أن بعضهم سعى بعضهم لسد عجز زملائهم الذين أضربوا عن العمل لتسير المنظومة الأمنية بشكل طبيعى وأثبتوا وطنيتهم وحرصهم على الصالح العام بغض النظر عن مصالحهم الشخصية، لافتًا إلى أن عمليات التأمين بالمحافظة لم تتأثر، وجميع الأكمنة وأقسام الشرطة تعمل بشكل طبيعى بداية من عيون موسى وحتى طابا.

ويذكر أن قرار وزارى صدر بتغيير نظام العمل بمحافظة جنوب سيناء للأمناء والأفراد ليكون 20 يوم عمل و10 أيام راحة بدلًا من 15 يوم عمل و15 يوم راحة التى تم تطبيقها عقب ثورة ٢٥ يناير، واعترض بعض الأمناء على هذا القرار وأضربوا عن العمل.

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى