الحدث العربى والدولى

إجلاء 12 ألف مدني من حلب السورية بينهم 4500 منذ منتصف الليل

 

كتب / أحمد ابراهيـمـ
ذكرت مصادر الامم المتحدة ، أن من هجّروا من حلب حتى الآن يقدرون بنحو اثني عشرة ، وو500 شخص، بينهم ما لا يقل عن 4500 جريح، ومريض، بينما عدد من سيهجرون من حلب يقدر بأكثر من 60 ألفاً .

وذكرت المصادر ان ، مُتطرفون يحرقون حافلات مخصصة لإجلاء السوريين من حلب
حيث أفاد مسؤول بالأمم المتحدة، أن أكثر من 300 حافلة ممتلئة بالركاب متوقفة، طوال ليل يوم أمس الأحد، وسط برد شديد في انتظار الانطلاق من حي العامرية في حلب، مع توقف عملية الإجلاء إثر قيام متطرفين بحرق 20 حافلة، مخصصة لإجلاء سكان من الفوعة، وكفريا خلال وجودها في محيط البلدتين .

وكشف مسؤول من الأمم المتحدة، والمرصد السوري لحقوق الإنسان، أن عشرات الحافلات، التي تقل من جرى إجلاؤهم من آخر منطقة واقعة تحت سيطرة المعارضة في حلب، توجهت إلى مناطق تابعة إلى المعارضة بريف المدينة، في وقت مبكر من، صباح اليوم الاثنين .

وقال مسؤول الأمم المتحدة إن 50 حافلة، وعربتي إسعاف غادرت المنطقة الواقعة تحت سيطرة المعارضة، في حين قال المرصد السوري لحقوق الإنسان، ومقره في بريطانيا، إن عدد الحافلات المغادرة بلغ 65 حافلة تقل نحو 4500 شخص.

وقال رئيس وحدة الأطباء، والمتطوعين، الذين ينسقون عملية الإجلاء، أحمد الدبيس: “الآن وصل 20 باصاً محملة بأهلنا من حلب” إلى غرب المدينة، وأشار إلى أنه “يوجد ما بين 1200 و1300 شخص هنا”.

وتمكن نحو 350 شخصاً فقط من المغادرة، مساء أمس الأحد، إثر وساطة روسية تركية دفعت بالنظام إلى السماح بخروج هذه القافلة، التي كانت وصلت إلى آخر نقطة سيطرة للنظام، وفق ما ذكر .

print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى