تعذيب طفل كيا بالنار وخلع أظافره على يد والدته وزوجها

65 views مشاهدة
أخر تحديث : الخميس 20 أبريل 2017 - 6:28 مساءً

القاهرة /عبدالشكور عامر
تخلت ربة منزل في الخانكة من كل مشاعر الأمومة والرحمة وقامت بالاشتراك مع زوجها، بتعذيب نجلها البالغ من العمر خمس سنوات بالكي بالنار وخلع الأظافر والتعذيب في مناطق حساسة من جسده بحجة تأديبه، مما أدى لإصابة الطفل بحالة إغماء ، وعلى الفور قام جده لوالده بنقله إلى المستشفى .
وقام الطبيب بتحرر محضر بالواقعة وألقي القبض على أمه وزوجها المتهم بالإشتراك بتعذيب الطفل وتولت النيابة التحقيق معهما .

كان المقدم محمد الشاذلي، رئيس مباحث مركز الخانكة، قد تلقى بلاغا من مستشفى جامعة عين شمس يفيد بوصول الطفل محمود حماد راشد عبدالجواد (5 أعوام) وبه إصابات متفرقة بأنحاء جسده و بجروح بمنطقة الفخذ والصدر وآثار حروق سجائر بالوجه والصدر وكدمات بكل أنحاء الجسم وخلع بالأظافر ، وآثار حروق بالعضو الذكري وآثر تعذيب بمناطق مختلفة بأنحاء الجسد .

وعلى الفور انتقلت قوة من الأجهزة الأمنية لمتابعة البلاغ وكشف ملابساته ، وبالتحقيق مع جد الطفل لوالده ويدعى راشد عبدالجواد عبدالمجيد محمد (62 عام) اتهم الجد كلا من والدته “نعمة.ع.م” (29 عاما) وزوجها أحمد محمد إ. م(28 عاما، )ويعمل نجار مسلح بأحداث الإصابات الوارد ذكرها بالطفل وذلك بقصد التعذيب والشروع في قتل حفيده .

وتمكنت القوة المكلفة من ضباط مباحث مركز الخانكة من ضبط والدة الطفل وزوجها المتهمين بالواقعة ، وبمواجهتهما أنكرت والدة الطفل قيامها بتعذيبه وأقرت بأن زوجها هو من اعتدى بالضرب على نجلها ، بينما اعترف زوجها بإرتكاب الواقعة المذكورة بمحضر الشرطة وتقرير المستشفى بقصد تأديب نجل زوجته .

وتم تكليف جد الطفل برعايته نفسيا وطبيا والحضور باكر للعرض على النيابة لإستكمال إجراءات التحقيق .
وتوجه الملازم أول هيام رئيس قسم حقوق الإنسان لمركز الشرطة بالخانكة لمقابلة النقيب حازم خيال معاون المباحث والضابط شيماء سعيد للإطمئنان على الطفل ومتابعة حالته الصحية والنفسية وتقديم الدعم النفسى والمعنوى للطفل .

17951981_795103877304377_4078229044437799916_n 18010919_795103973971034_6825161957067867174_n

print
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث/ عينك على الحقيقة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.