اخبار المحافظاتعاجل

خلال افتتاحهم قرية السدح .. محافظ الفيوم يشيد بجهود بمؤسستي صناع الخيروالجود ويطالب بمزيد من العمل لخدمة الأهالي

مصطفي زمزم : تسليم 25 منزل بعد إعادة إعمارهم و22 مشروع تنموي لأهالي القرية ..وإنشاء حضانة ومركز شباب قريبا

كتب/ عاطف السيد
افتتح اليوم الدكتور أحمد الأنصاري ، محافظ الفيوم ، قرية السدح ، بعد أن قامت مؤسسة صناع الخير ومؤسسة الجود الخيرية بإعادة إعمارها وتنميتها تنمية شاملة ، وذلك تخليدا لذكرى وصدقة على روح الخبير الاقتصادي الراحل محسن عادل، رئيس هيئة الاستثمار السابق .
وأشاد الدكتور أحمد الأنصاري ، محافظ الفيوم ، خلال الاحتفالية بالمجهود المبذول من قبل مؤسسة صناع الخير ومؤسسة الجود في إعادة إعمار القرية ، قائلا ” الفرحة في عيون أهالي الفيوم بعد تطوير القرية وإعادة إعمارها تعوض وتهون أي شعور بالتعب وبطالب المؤسسة بمزيد من العمل لخدمة أهالي القرية “، لافتا إلي تغيير حالة القرية بالكامل إلي الأفضل من خلال عمل المؤسستين الداعمين للعمل الأهلي .
وأشار المحافظ إلي أي قطعة أرض تقع في أملاك الدولة سيتم تخصيصها علي الفور لعمل مشروعات لخدمة أهالي القرية وذلك لتوفير فرص عمل لهم ، لافتا إلي أن مؤسسة صناع الخير تركز إلي جانب الإعمار والتطوير علي التمكين الاقتصادي ليكون التغيير في حياة الأفراد جذريا وممتد .
ومن جانبه قال مصطفي زمزم ، رئيس مجلس أمناء مؤسسة صناع الخير ، أن مؤسسسة صناع الخير تعمل في عدة محافظات وقري الجمهورية ، لافتا إلي أن العمل في الفيوم لاقي دعم كبير من جانب الأهالي علي عكس بعض المحافظات التي تواجه المؤسسة بعد الصعوبات أثناء العمل بها .
واشار زمزم ، إلي أن افتتاح قرية السدح اليوم بالفيوم جاء تخليدا لذكري الراحل محسن عادل والذي رحل عن عالمنا في يونيو الماضي ، مشيرا إلي أن الراحل تولي العديد من المناصب الداعمة للدولة المصرية مثل رئيس هيئة الاستثمار ونائب رئيس البورصة المصرية وكان داعما للمجتمع المدني طوال فترة عمله .
ولفت زمزم ، أن افتتاح القرية تضمن تسليم عدد 25 منزل هي المنازل المتهالكة بالقرية بعد أن تم إعادة إعمارها بشكل كامل وفرشها بأثاث حديث ثلاث غرف وثلاجة وبوتجاز وغسالة ومطبخ ، بالإضافة إلي تسليم عقود توصيل مياه الشرب النقية لعدد 25 منزل بالقرية بعد تنفيذ التوصيل وتركيب العداد .
ولفت أيضا إلي أنه سيتم تسليم عدد 22 مشروع تنموي صغير للأسر الأكثر احتياجا لتأمين دخل شهري لها وهذه المشروعات تنوعت بين 10 مشروعات رأس ماشية (بقرة عشار لكل أسرة ) و9 مشروعات أغنام ( 3 إناث أغنام عشار لكل أسرة ) و2 تروسكل و1 ماكينة خياطة حديثة و1 محل بقا ، مشيرا إلي أن العمل داخل القرية استمر لقرابة 3 أشهر متواصلة .
واشار إلي أنه تم التنسيق مع الدكتورة نيفين القباج وزيرة التضامن الاجتماعي من أجل الحصول علي تراخيص إنشاء حضانة لخدمة أطفال أهالي القرية بالإضافة إلي التواصل مع الدكتور أشرف صبحي من أجل إنشاء مراكز شباب بالقرية في القريب العاجل.
وقالت رشا بلبع ، رئيس مجلس إدارة مؤسسة الجود الخيرية ، أن عمل المؤسسة يركز علي تحقيق التنمية المستدامة ليس فقط الإعمار ولكن أيضا توفير فرص عمل للمواطنين إلي جانب تقديم الرعاية الصحية لهم .
وأضافت أنه بعد إطلاق مبادرة حياة كريمة. من جانب الرئيس عبد الفتاح السيسي كان لزاما من كل مؤسسات المجتمع المدني أن تشارك الدولة في تحقيق أهداف التنمية المستدامة
print
اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى