خلال ساعات …”إعلان بابجى ” لكريم أسامة…الأكثر مشاهدةً وتفاعلًا على السوشيال ميديا

42 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 16 فبراير 2019 - 11:51 مساءً

كتبت- راندا ابو النجا

مرت ساعات على طرح المخرج “كريم أسامة ” إعلانه الجديد على السوشيال ميديا ، إلا أنه حقق نسبة مشاهدة عالية كما هو منتظر.

ووصلت نسبة مشاهدة الإعلان ، إلى 1،136،890 مشاهدة خلال الساعات الماضية على مواقع التواصل الاجتماعى من حيث عدد الكومنتات، الــ reactions ،بالإضافة إلي عدد الشير

ويتضمن الإعلان فكرة جديدة فى مجال التسويق باستخدام اسلوب يعتمد على الإثارة والتشويق الإعلانى.

وقال “كريم” أود أن أعبر عن شكري لفريق العمل وطاقم الممثلين لما بذلوه من جهد، ولمساهمتهم بتحويل العمل في هذا الإعلان إلى سعادة فائقة»

أكد “أسامة” سعادته ببدء عرض الإعلان على السوشيال ميديا قائلا، تعبنا كثيراً خلال تصوير الإعلان لانه اعتمد على تقنيات بسيطة ولكن تم استخدامها بشكل دقيق ومميز ساعد على خروج الإعلان بهذا الشكل، ولذلك سعيد لبدء عرضه أخيرًا .

ومن المتوقع أن يحقق الإعلان ، نسب مشاهدة أكبر ليكسر حاجز المشاهدات التي حققها منذ تحميله على موقع التواصل الاجتماعى “فيس بوك” ، خلال الأيام القادمة.

والجدير بالذكر أن كريم أسامة قد شارك فى العديد من الأعمال التليفزيونية منها مسلسل «فى اللا لا لاند »، و«هبة رجل الغراب ج4» وشارك مؤخراً فى «مأمون وشركاه»، و«أستاذ ورئيس قسم»، و«العراف»، و«لعبة إبليس»، و«طريقى»، و«حوارى بوخاريست» ، كما قدم حفل ملكة جمال مصر وحفل ملكة جمال العرب وبرنامج «فانزى» مع النجوم والذى لاقى نجاحا كبيرا عبر السوشيال ميديا ورواد التواصل الاجتماعى.

كما قدم كريم فيديو تمثيلي بعنوان “لا للتعصب”، مشاركة منه للجمهور حتى يحد حالة التعصب الموجود بين الجماهير، والتي نشأت فى مباراة الأهلى المصرى والترجى التونسى فى مباريات دورى أبطال أفريقيا.

ربما تحتوي الصورة على: ‏‏شخص واحد‏، و‏‏يبتسم‏، و‏‏‏بدلة‏ و‏لحية‏‏‏‏‏

print
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث/ عينك على الحقيقة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.