الاجهزة الامنية تنجح فى إنهاء خصومةوإعلانًا بالصلح بين عائلتين بالقليوبية 

22 views مشاهدة
أخر تحديث : الجمعة 11 يناير 2019 - 7:37 مساءً

القليوبية – احمد فهمى 

 نجحت جهودالاجهزة الامنية  بالقليوبية برئاسة اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية بالتنسيق مع القضاة العرفيين وكبار العائلات في طوخ في إجراء جلسة صلح بين عائلتين بقرية بلتان التابعة لدائرة مركز شرطة طوخ أقيم سرادق الصلح بمركز شباب بلتان وسط حراسة أمنية مشددة تحت أشراف المقدم أحمد سامى رئيس مباحث المركز .

حيث بدأت الجلسة بتلاوة آيات من الذكر الحكيم وقام عم المتهم عبدالمنعم مصطفى على العياضى 61 عاما مزارع بتقديم الكفن لولى الدم وتقبله منه إيذانًا وإعلانًا بالصلح فيما بينهم.

وترجع وقائع القضية إلى المحضر رقم 5611 إدارى مركز طوخ لسنة 2018م بشأن مقتل “محمد ر ح” 35 عاما عامل بمصنع بلاستيك إثر الاعتداء عليه بحجر على رأسه وتهشيمها تماما وفصلها عن جسده باستخدام سكين والاستيلاء على هاتفه المحمول ومبلغ مالى قدره 2000 جنيه والتخلص من الجثة بإلقائها بمياه رياح العبادلة.

وبتقنين الاجراءات تمكن ضباط وحدة مباحث المركز من تحديد وضبط المتهم وهو “كريم ي م ” 20 عاما فلاح، ومقيم ذات الناحية والذي تربطه علاقة صداقة بالمجنى عليه.

وبالعرض على النيابة العامة قررت حبسه احتياطيا على ذمة التحقيقات وتم التجديد له ومازال بمحبسه وعقب التصريح بدفن جثة المجنى عليه قام أهالي المتوفى وبعض من أهالي القرية بتحريض منهم بالتجمع أمام منزل أشقاء المتهم مطالبين بترك أهل المتهم منازلهم وعدم الإقامة بها.

وفتحت مديرية أمن القليوبية قنوات اتصال مع المؤثرين بالعائلتين بالقرية وأعضاء مجلس النواب وكبار العائلات والمؤثرين بالمنطقة بمشاركة لجنة المصالحات بالمديرية

وتم الاتفاق بين العائلتين على إجراء صلح نهائي في تلك الخصومة من خلال إقامة جلسة صلح اليوم بحضور الدكتور محمد عطية الفيومى عضو مجلس النواب عن دائرة طوخ والشيخ صبحى علوان من إدارة الأوقاف وطرفى الخصومة بالإضافة إلى لجنة الصلح ورجال الإدارة وكبار العائلات بالمنطقة والمناطق المجاورة، ونحو 300 شخص من العائلتين وأهالي البلدة.

print
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث/ عينك على الحقيقة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.