” المصرية للاتصالات ” تماطل فى توصيل خطوط التليفون الارضى بمدينة الشروق … والمسئولين ” ودن من طين والاخرى من عجين “

176 views مشاهدة
أخر تحديث : السبت 22 سبتمبر 2018 - 10:31 مساءً

كتب / عاطف السيد

على الرغم مما نشاهده ليلا ونهارا من اجتهاد وجهد يبذل فى كافة الاتجاهات وبكافة قطاعات الدولة فى ظل توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسى ، الذى دائما ما نجده يشدد على ضرورة اكتمال كافة الخدمات بالمشروعات القومية التى تنفذها الحكومة خاصة بمشروعات الاسكان الاجتماعى التى تنفذها الدولة فى كافة محافظات الجمهورية ، 

الا اننا نشاهد ان هناك بعض القطاعات التى تتوانى فى تقديم خدماتها لسكان الاسكان الاجتماعى .

ونجد ذلك جليا فى مدينة الشروق بمحافظة القاهرة ، حيث تم بناء الاف من وحدات الاسكان الاجتماعى ، والتى افتتحها المهندس مصطفى مدبولى ، رئيس الوزراء  وزيرالاسكان والمجتمعات العمرانية ، منذ وقت ليس بالبعيد.

 وهناك تماطل الشركة المصرية للاتصالات فى توصيل خدمات التليفون الارضى والانترنت لسكان الاسكان الاجتماعى هناك ، على الرغم من الانتهاء من مشروع الاسكان الاجتماعى ( حى الريحان ) منذ شهور وتسليم المئات من الوحدات السكنية لمالكيها.

والمفاجاة الاكبر هى تأكيد مدير سنترال الشروق بان تكلفة تركيب الخط الارضى قد تتخطى مبلغ 5000 الاف جنيه وذلك بحجة كونها خطوط فايبر عالية الجودة .وكانه يطالب المواطنين بدفع تكلفة تركيب الكابلات الارضية للمواطنين ، وهو بذلك يتغاضى عن كون الشركة المصرية للاتصالات هى شركة مصرية حكومية تقدم خدماتها المدعمة للمواطنين .

حاولنا التواصل مع قيادات الشركة المصرية بمدينة الشروق لكن دون جدوى ، فى مماطلة غريبة من مسئولى الشركة المصرية بسنترال الشروق بتوصيل الخدمات للمواطنين

وبالرغم من تدخل رئيس جهاز الشروق المهندس شريف الشربينى لدى قطاع تليفونات الشروق فى محاولة منه لحل المشكلة ، وبعد ان وعدوه بفتح الخدمة لسكان حى الريحان خلال ايام ، الا ان تلك الايام تمر والاسابيع تمر وبدون تحريك اى ساكن .. بالرغم من ضغطه المستمر من اجل حل تلك المشكلة.

لذى نطالب وزير الاتصالات ورئيس مجلس ادارة الشركة المصرية للاتصالات بسرعة التدخل لحل تلك المشكلة ومساواة المواطنين بسكان الاسكان الاجتماعى بمثيلهم فى شتى انحاء الجمهورية من حيث سعر تكلفة الخدمة ورسوم التركيب ، اضافة الى سرعة توصيل الخدمة لراغبيها.

print
رابط مختصر