” رامي حمادة ”  يكشف حقيقة صورة السلفي لرجال الإسعاف في حادث قطار الاسكندرية

328 views مشاهدة
أخر تحديث : الأحد 13 أغسطس 2017 - 8:11 مساءً

الاسكندرية /دينا صبحي

وضح “رامى حمادة” مدير العلاقات العامة بأقليم هيئة الإسعاف المصرية بألاسكندرية ،حقيقة نشر الصورة السلفي للمسعفين في حدث القطار الذي أعرب حالته وفيات ومصابين،

حيث قال ان تداول الصور في بعض مواقع وصفحات التواصل الاجتماعي غطت علي مجهود رجال الإسعاف الذي كان يجري لكي ينقذ المصابين.

كما قال “رامي” الزميلين اللي في الصورة السلفي هم الزميل”محمد حسن ذكى” يعمل على السياره كود :16 تمركز نقطة إسعاف سريع الامراء، تلقى البلاغ لحادث القطار الساعه 2،21 دقيقه وصل لمكان الحادث الساعه 2،27 دقيقه يعنى من اول السيارات اللى وصلت مكان البلاغ،وفور وصل الي مكان الحدث قام بنقل طفلين مجهولين الإسم والعنوان وحالتهم خطيره جدا ، وتعامل معهم اسعافيا وانقذ حياتهم ونفلهم إلى مستشفى الجامعة بالاسكندريه فى وقت قياسى،ثم توجه مرة أخرى إلى مكان الحادث لمساعد زملاءة فى إخلاء الموقع من جميع المصابين تم عودته لمكان تمركزه الساعه 10،30 مساء بعد ٨ ساعات بالموقع

إضاف” رامى ” أما بالنسبة للزميل الثانى” محمد السيد البرول “يعمل على السياره كود” 986″ تمركز سريع ابوحمص تلقى البلاغ 3،05 ووصل لمكان الحادث فى وقت قياسى ونقل 6 مصابين إلى مستشفى رأس التين بالأسكندريه،ثم يعود مرة أخرى إلى موقوع الحادث لينتهى من تأمين الحادث ويعود إلى تمركزة فى تمام الساعة ١١.٥٠ مساءا بعد استغراق أكثر ٨ساعات بموقع الحادث

وأكد” رامى” أن العاملين بأسعاف بذلوا مجهود كبيرة جدا وتحملوا اليوم فوق طاقتهم وأن اللى صور الصوره دى فاهم أوى هو رايح يعمل أيه ويصطاد أخطاء لجميع أجهزه الدولة التى تعمل بصدق وأمانة.
و أن هذه الصوره المتداولة على مواقع التواصل الاجتماعي بعد إخلاء مكان الحادث من جميع المصابين فى وقت قياسى و بمشاركة أطقم مدربة تدريب عالى جدا

ونشر “رامى” بعض الصور الخاصة التى لم يتم تداوله سابقا وهى للرجال أسعاف ضحوا بحياتهم من أجل الوطن ،وأن أثناء فض اعتصام رابعه العدويه أصيب زميل بضرب ناري وحوله بعض زملائه أن ينقذه ودموعه تذرف دما بدل دموع،الصورة التانية : لسائق يحمل مصاب على كتفه من أجل أخراجه بسرعة من أحداث رمسيس لكى ينقذ حياته،الصورة الثالثة : لجاكت أسعاف غرقان دم بعد ما الإرهابين وقفوا عربية اسعاف وفى شمال سيناء وقتلوا المسعف اللى كان بينقل مجند مضروب بالنار ،الصورة الرابعة : وهى للمسعفين والسائقين فى سيناء شيالين كفنهم ضد الإرهاب بعد ما وصلت أكثر من رسالة من بيت المقدس وحركة حسم بتهديدهم أن انقذوا رجال الجيش والشرطة

print
رابط مختصر

اتـرك تـعـلـيـق 0 تـعـلـيـقـات

* الإسم
* البريد الألكتروني
* حقل مطلوب

البريد الالكتروني لن يتم نشره في الموقع

شروط النشر:

عدم الإساءة للكاتب أو للأشخاص أو للمقدسات أو مهاجمة الأديان أو الذات الالهية. والابتعاد عن التحريض الطائفي والعنصري والشتائم.

ان كل ما يندرج ضمن تعليقات القرّاء لا يعبّر بأي شكل من الأشكال عن آراء اسرة جريدة الحدث/ عينك على الحقيقة الالكترونية وهي تلزم بمضمونها كاتبها حصرياً.